"كاد" يهدد الطفلين "أزيبي".. خطر أفقدهما معنى الحياة وأسرتهما تناشد

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
صرع وضمور مخيخ ولا حركة.. لا علاج لهما بالمملكة والأمل في الخارج

ناشدت أسرة سعودية في منطقة جازان، الجهات العليا التوجيه ونقل طفليهما إلى مستشفيات خارج المملكة؛ وذلك على خلفية استعصاء العلاج داخلها نظراً لتعرضهما لمرض وراثي يفقدهما التوازن والحركة ويصيبهما بالصرع المستعصي وضمور في المخيخ بعد سن الثالثة تقريباً.

وقالت الأسرة في حديثها لـ"سبق": "عندما ولدا إبراهيم ووسام أزيبي، كانا طبيعيين وبعد ثلاث سنوات أصيبا بتشنج، وتتغير الحالة إلى ضعف في الحركة وصعوبة في الكلام، وأخبرنا المختصون أن مرضهما وراثي يسمى (كاد) وسببه نقص بروتين معين في الجسم لا يصل إلى الدماغ".

وأضافت الأسرة: "سافرنا إلى مصر بحثاً عن علاج لوسام فتدهورت حالته ودخل في غيبوبة لشهر، ونُقِل إلى الرياض ومكث في العناية وواصلت الحالة تدهورها، وأجريت عملية في الدماغ لتتوقف التشنجات وتحسنت حالته ولكنها عادت من جديد".

وتابعت: "قمنا بمراسلة أكثر من مستشفى خارج المملكة، وجاء رد من أكثر من مستشفى بأنه يوجد حل عبر زراعة خلايا جذعية، علماً بأن أحد الطفلين أصيب حبله الشوكي وشلت حركته، ولكن تكاليف العلاج كبيرة جداً ولم نتمكن من ذلك، ونناشد الجهات العليا وعلى رأسهم ولاة الأمر مساعدتنا في التوجيه بالعلاج خارج أو داخل المملكة؛ حيث إن الطفلين يعانيان من تشنجات وعدم القدرة على المشي".

وأوضحت الأسرة أن الجهات التي ترغب في التواصل معهم يمكنهم الاتصال على الرقم: (0533029848).

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "كاد" يهدد الطفلين "أزيبي".. خطر أفقدهما معنى الحياة وأسرتهما تناشدفي شبوة نت | اخبار ولقد تم نشر الخبر من صحيفة سبق اﻹلكترونية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

0 تعليق