رسائل طمأنة سعودية تهدّئ بها أسواق النفط بعد اضطراب

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارتفاع بأسعار المعاملات الآسيوية وعقود برنت تزيد 8 سنتات

أعادت تطمينات المملكة وتعهدها باستعادة إنتاجها الكامل للنفط، التوازن والاستقرار إلى سوق النفط، عقب تذبذب شهده نتيجة الهجوم الذي تعرضت له شركة أرامكو.
وارتفعت اليوم أسعار النفط في المعاملات الآسيوية بعد اضطراب لأيام، لتهدأ الأسواق بفضل تعهد السعودية باستعادة الإنتاج الكامل بنهاية سبتمبر في المنشآت التي أعطبتها هجمات بطائرات مسيّرة وصواريخ مطلع الأسبوع.
ووفق ما نقلته "رويترز"، زادت العقود الآجلة لخام برنت ثمانية سنتات إلى 63.68 دولارًا للبرميل بحلول الساعة 05:07 بتوقيت جرينتش؛ في حين تقدم الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 14 سنتًا إلى 58.25 دولارًا للبرميل.
ويأتي انحسار المخاوف، بعد قفز 14.6% في أسعار برنت يوم الاثنين -الأكبر بالنسبة المئوية في يوم واحد لعقد الخام منذ 1988 على الأقل- عقب إعلان السعودية جدولًا زمنيًّا للتشغيل الكامل، وقولها إنها استطاعت العودة بإمدادات العملاء إلى مستويات ما قبل الهجمات عن طريق السحب من مخزوناتها النفطية.
وقال مايكل مكارثي، كبير محللي الأسواق لدى سي.إم.سي ماركتس في سيدني: "ربما تكون الأسعار قد عثرت على نقطة توازن لبعض الوقت"، وأضاف أن تعافيًا سريعًا في إنتاج النفط السعودي سيؤكد أن التعطل كان مؤقتًا.
وتقدر شركة كايروس لتحليلات النفط، أن السعودية فقدت نحو 3.4 مليون برميل يوميًّا من الإنتاج، بعد تراجع مخزونات الخام حوالى عشرة ملايين برميل في 16 سبتمبر مقارنة بمستويات ما قبل الهجمات.
وعلى الرغم من هذا، قال مدير وكالة الطاقة الدولية، أمس الأربعاء: إنه لا يرى حاجة للإفراج عن مخزونات الطوارئ؛ لأن الأسواق تتلقى إمدادات جيدة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر رسائل طمأنة سعودية تهدّئ بها أسواق النفط بعد اضطرابفي شبوة نت | اخبار ولقد تم نشر الخبر من صحيفة سبق اﻹلكترونية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

0 تعليق