السيناتور "غراهام": الهجمات على منشأتَيْ "أرامكو" تستدعي ردًّا حاسمًا لردع إيران

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
‫ أكد أن الهجوم على المنشأة النفطية "عمل حربي" وعدوان على الاقتصاد العالمي

أعرب السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام، القريب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن تمنيه أن يستطيع وزير الخارجية مايك بومبيو تكوين تحالف إقليمي لتغيير سلوك إيران ردًّا على الهجمات التي تحمل بصمات طهران على منشأتَيْ "أرامكو" في السعودية السبت الماضي، حسب موقع قناة العربية.

وتفصيلاً، قال غراهام في تصريحات اليوم الأربعاء: "أتمنى أن يلجأ الرئيس إلى الأمم المتحدة في محاولة لتوصيل فكرة أن الهجمات الإيرانية هي بمنزلة عمل حربي ضد السعودية". مضيفًا: "لا أدري إن كانت الأمم المتحدة ستستجيب في هذا السياق أم لا".

واعتبر غراهام أن الإيرانيين "لم يتلقوا الرسالة.. أقول لهم إن الهجوم على المنشأة النفطية هو بمنزلة عمل حربي؛ فهو هجوم على الاقتصاد العالمي لزعزعة استقرار الأسواق العالمية".

وتابع: "إضافة إلى الهجوم على السعودية فإن الإيرانيين يزيدون من تخصيب اليورانيوم؛ وهو ما جعلهم أقرب لتصنيع قنبلة نووية". مضيفًا: "ما أريده هو أن تلجأ الإدارة الأمريكية والعالم لإيجاد حل رادع" لتصرفات إيران.

وأكد أن "حملة الضغط على إيران أحدثت شللاً في اقتصادها، لكنها لم تردع النظام الإيراني". محذرًا من أنه "إذا لم يتم ردع إيران فستلجأ إلى المزيد من العنف".

وتابع: "أقدر حملة الضغط التي يقودها الرئيس (دونالد ترامب) من خلال العقوبات إلا أنها ليست كافية لوقف عدوان النظام الإيراني".

واعتبر أنه "لم يتم كبح تطلعات إيران في الحصول على قنبلة نووية.. لم يتردد المسؤولون الإيرانيون في شن هجوم على السعودية؛ وهو ما أحدث خللاً في الاقتصاد العالمي؛ لذا أطالب بإجراء يردع إيران، ويمنع عدوانها في المستقبل".

وأردف: "من الواضح أن إيران لا تعبأ بما إذا ما اندلعت الحرب أو لا، ولو كانت تهتم بذلك لما كانت هاجمت جيرانها". مضيفًا: "بالنسبة لإيران.. إذا لن نتخذ إجراءات حاسمة فإن الأسوأ سيأتي".

ووصف غراهام أمس الأول الثلاثاء الهجمات التي استهدفت المنشآت النفطية بـ"العمل الحربي"، مؤكدًا أنها تستدعي ردًّا حاسمًا.. وقال في بيان بعد لقاء لأعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين مع نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس: "إن الهجوم هو حرفيًّا عمل حربي".

وأشار إلى أنه "من الواضح" أن مثل هذا الهجوم المعقد تم بطائرات مسيّرة، أطلقت صواريخ على حقل نفطي سعودي، إضافة إلى أن الهجوم على أكبر منشأة لتكرير النفط في العالم لا يمكن أن ينفَّذ إلا بتوجيه ومشاركة "النظام الشرير في إيران".

وشدَّد على أن "الهدف يجب أن يكون إعادة الردع الذي فقدناه في مواجهة العدوان الإيراني".

وأشار إلى أن "رد الفعل المدروس" لترامب على إسقاط طائرة أمريكية مسيّرة في حزيران/ يونيو "اعتبره النظام الإيراني بشكل واضح دليل ضعف".

ورد الرئيس الأمريكي في تغريدة مساء الثلاثاء، وكتب ترامب: "لا يا غراهام، إنها إشارة قوة، لا يفهمها بعض الأشخاص بكل بساطة".

وكان غراهام قد دعا منذ عطلة نهاية الأسبوع إلى التفكير في "مهاجمة مصافٍ إيرانية" في خطوة "ستُنهي النظام" الإيراني، على حد قوله.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر السيناتور "غراهام": الهجمات على منشأتَيْ "أرامكو" تستدعي ردًّا حاسمًا لردع إيرانفي شبوة نت | اخبار ولقد تم نشر الخبر من صحيفة سبق اﻹلكترونية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

0 تعليق